الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» ألف مبروك
الأحد 21 يوليو - 16:27 من طرف EL HACEN OULD NAH

»  رمضان كريم
السبت 13 يوليو - 12:29 من طرف EL HACEN OULD NAH

» بحث مستعجل
الأحد 2 يونيو - 17:50 من طرف EL HACEN OULD NAH

» لقد عدت الى تمنراست لكن ............
السبت 25 مايو - 11:50 من طرف EL HACEN OULD NAH

» الصحف الجزائرية
الخميس 9 مايو - 18:48 من طرف EL HACEN OULD NAH

» اسرار تكشفها حركات يدين المراة
الخميس 9 مايو - 17:38 من طرف EL HACEN OULD NAH

» الحماية القانونية لاموال القصر في القانون الجزائري و دور القاضي في ذلك
الإثنين 6 مايو - 11:03 من طرف EL HACEN OULD NAH

» كتاب جميل°° أسماء الذكور والإناث ومعانيها °°book
الإثنين 6 مايو - 11:03 من طرف EL HACEN OULD NAH

» كتاب المدارس اللسانية
السبت 23 مارس - 16:14 من طرف EL HACEN OULD NAH

» صور من بلادي "شنقيط"
الخميس 21 فبراير - 14:15 من طرف EL HACEN OULD NAH

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
Hich@m - 1342
 
TARGI-SAT - 434
 
EL HACEN OULD NAH - 294
 
تنهنان - 165
 
abdouga - 141
 
smailove.you - 90
 
& haf§a & - 78
 
عبدالله 28 - 76
 
المتفائل2012 - 71
 
Ramy - 61
 
مع أحـــلى الأوقــــات
  وصــلات مقترحة مـن الهقـار  
 إذاعــــــة البـــــهــــجــــــة
إذاعة القناة الأولى الجزائرية
إذاعة القناة الثانية الجزائرية
لمعرفة كل شيء عن جهازك
الوظيف العمـومي  مسابقات*
 قنوات تلفزيونـية على المباشر

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 4 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 4 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 94 بتاريخ السبت 7 يناير - 20:11
أحلى موسيقى




شاطر | 
 

 الربيع و المبرجة ....في برج بوعريريج

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
smailove.you
عــضو مشـــاركـ
عــضو مشـــاركـ


مساهماتـي: 90
العــمر: 24
ذكر
مــزاجي: نووووووووووورماال
العــمل :: طالب بالمعهد الوطني للقعدة والتسماش
نقاط التميز: 3080
*** الأوســـمة ***:

مُساهمةموضوع: الربيع و المبرجة ....في برج بوعريريج    الأربعاء 19 أكتوبر - 22:40



لا يخفاكم احبائي ان الجزائر من اروع البدان وهذا لاشك فيه لانها الام الغالية ......تختلف العادات والتقاليد ....باختلاف المناطق والبيئات فيختلف الشرق عن الغرب والشمال عن الجنوب الكبير في العادات لا في المعتقدات .....ومن بين هته الثقافات الكثيرة احببت ان انقلكم الى رحاب ولايتي الغالية برج بو عريريج 34 لا اطيل عليكم هذه بطاقة فنية قصيرة عن الولاية ثم ندخل في موضوع الربيع



ولاية برج بوعريريج ولاية جزائرية من ولايات الهضاب العليا الشرقية. تقع في الشرق الجزائري، تعتبر همزة وصل بين الشرق، الغرب والجنوب، انبثقت هذه الولاية عن التقسيم الإداري لسنة 1984 مقسمة إداريا إلى عشرة (10) دوائـر وأربعـة وثلاثـون (34) بلديــة.

يقدرعدد سكان الولايـة بـ:639171 نسمة، تتربـع على مساحة إجماليــة تقــدر بــ: 3920,42 كلم مربـع أي 1/600 مـن المسـاحـة الإجمـاليـة للوطــن.

موقعها جعل منها قطبا اقتصاديا مهما في إطار التنمية بالجزائر، كونها تضم وحدات اقتصادية وصناعية هامة. ففي إطار عملية الخوصصة، واقتصاد السوق، أصبحت هذه الولاية قبلة لبعض الشركات الأجنبية قصد الاستثمار، خاصة في ميدان الصناعات الإلكترونية والكهرومنزلية.

حدودها :

يحدها من : - الشرق: ولاية سطيف. - الغرب: ولاية البويرة. - الشمال: ولاية بجايــة. - الجنوب: ولاية مسيلة.

المناخ :

تتميز الولاية بمناخ قاري شبه جاف يتميز بالحرارة صيفا وبالبرودة شتاء، تعرف تساقط كثيف للثلوج خاصة في الجهة الشمالية، مما يؤدي إلى انقطاع الطرقات وصعوبة في المرورخاصة على الطريق الوطني رقم 05، أما الجهة الجنوبية شبه جرداء فتلقى قدرا ضئيلا من الأمطار



تودع العائلات البرايجية فصل الشتاء بالخروج إلى الحقول والغابات حاملين معهم قفف معبأة بحلوة " المبرجة " للترحيب بفصل الربيع أو ما يعرف بتظاهرة " شاو الربيع " التي يحتفل بها البرايجية في شهر مارس من كل سنة بعادات وتقاليد خاصة .

كلمة " شاو الربيع " تعني بداية الربيع




شاو الربيع هي كلمة قبائلية تتكون من لفظين فكلمة " شاو " تعني بالعربية " بداية " وكلمة الربيع فهي واضحة فهي تعني فصل الربيع .أذن فهذه الكلمة معناها بداية ودخول الربيع ونهاية فصل الشتاء القارص بعد ما سقطت الأمطار الكثيرة والثلوج والتي حرمت الكثير من العائلات الى الخروج والتنزه

بسبب سوء الأحوال الجوية .وبالتالي بانتهاء فصل الشتاء الذي ألزم العائلات خاصة نساء الريف المكوث في البيت لعدة أسابيع ولم يروا النساء بعضهن لفترة طويلة . فإنهن من يوم الأول من فصل الربيع يخرجن الى الحقول والمزارع والتي يجدونها في هذا الفصل خضراء وملونة بمختلف ألألوان الزهور منها " الأقحوان " ذات اللون الأحمر الجذاب .وتكون بذلك في هذا الفصل الطبيعة ذات منظر خلاب وجميل بعد أن كانت أيام الطبيعة غاضبة وشاحبة في الشتاء .

شاو الربيع الربعاني كل عام تلقاني في الفيلاج الفوقاني




إن كل العائلات البرايجية التي ترحب بهذا الفصل خارج بيوتهم في الجبال والمزارع والغابات تردد أغنية لشاو الربيع التي يحفظها الصغير والكبير على ظهر القلب وهي " شاو الربيع الربعاني .. كل عام تلقاني في الفيلاج الفوقاني ". والتي يغنيها الكل جماعيا في جو رائع .ومعنى هذه الأغنية كما شرحه بعض الكبار فالشطر الأول يعني بداية الربيع التي تخرج فيه العائلات للتربع والجلوس والأكل على الأرض والتنزه في الحقول والمزارع أما الشطر الثاني فيعني أن كل من يغني هذه الأغنية فهو كل عام يستقبل الربيع في منطقة عالية أي تعني التقدم والتطور للشخص الذي يغني هذه الأغنية حيث أنه من يغنيها سوف يجد نفسه في الربيع القادم في منطقة أفضل من منطقة الفصل الماضي وهي المعنى القريب لهاته التظاهرة التقليدية التي تتكرر في كل سنة .

لمبرجة حلوة خاصة بشاو الربيع




في شاو الربيع تحضر العائلات الحلوة المشهورة والتي يعرفها ولايات الوطن إلا البرايجية والسطايفية أو كل من له زميل في الجامعة أو الخدمة العسكرية أو طالع عليها في الجرائد أو في الشاشات التلفزيونية وهي " لمبرجة " فهي قطعة تكون على شكل هندسي رباعي متساوي الأضلاع أو على شكل معين. وهي حلوة تحضرها الأم في ليلة الربيع بعد شراء كل مستلزمات منها الغرس والسميد والزيت والملح والي يتكفل بها الأب بشرائها في السوق في الصبيحة .حيث أن الأيام الأخيرة من شهر فيفري تكون الأسواق مملوءة بمادة الغرس والفواكه خاصة فاكهة البرتقال بالإضافة إلى الموز والتفاح وكذا طاولات منتشرة على الأرصفة يلجأ إليها بعض الشباب جني بعض المال في هاته التظاهرة الموسمية ،أما عن طريقة التحضير للحلوة المشهورة لاستقبال " شاو الربيع " اقتربنا لنانا " شريفة التي تحدثت عن الكيفية لتحضير المبرجة " وقالت في البداية " نقوم بغربلة بواسطة الغربال فالسميد الخشن الباقي في الغربال والذي يسمى " الدشيشة " أو " ثيوزيس" و الذي نحتفظ به ونقوم بتعجينه بواسطة الماء والملح وزيت المائدة وتفصله على شكل دائرة وتعمل على تعجين دائرة أخرى أيضا و تقوم بوضع مادة الغرس وهي الأخرى تكون على شكل دائرة وتكون كل الدوائر متشابهة ومتساوية . وأقوم بوضع الغرس في الوسط ويتم تلصيقهما وبعدها يتم طهوها فوق الموقد وبعد مدة نقطعها على شكل الذي ذكرناه معين " وكل ما يميز هذا اليوم هو أن كل العائلات البرايجية يقومون بتحضير" المبرجة " فكل من يدخل البيوت أو يتجول في الشوارع يشم الرائحة التي تنبعث من المنازل والتي تعني قدوم " شاو الربيع " .

الخروج في الصبيحة والعودة في المساء


هناك من العائلات من يخرج لملاقاة شاو الربيع في الصباح الباكر وذلك بتحضير كل مستلزمات اليوم لأن موعد الرجوع إلى المنزل يكون في المساء ، وبالتالي لا بد من تحضير الزاد للقيام بهذه الرحلة والمتمثل في الخبز والماء والجبن والزيتون " وجبة باردة" وهناك من يشتري السمك أو اللحم ويقوم بشوائه في الغابة وكذلك لمبرجة والبرتقال والحلويات المتنوعة وقبل هذا كله فإن الأم تقوم بتسخين البيض في الماء فكل فرد في العائلة يتحصل على نصيبه أو ما يعرف بالعامية " كل واحد يدي حقو " وهذا الحَق يقوم بتوزيعه الأب على أولاده إذ أن كل فرد يتحصل على قطعة واحدة من لمبرجة وكذلك حبة برتقالة وبيضة و الحلويات " .وبهذا تخرج العائلات إلى الغابات رفقة العائلات الأخرى مثل الجيران أو الأهل والتي تكون هي الأخرى أعدت لمبرجة وكل حاجيات الخاصة شاو الربيع .فهذا أفضل لكي تكون الرحلة جميلة وممتعة .وهناك فئة ثانية تفضل الخروج بعد الظهيرة وذلك بعد ترتيب شؤون المنزل وأكل الغداء فيستعدون للخروج إلى الترحيب بالربيع فهذه الفئة هي كذلك تقوم بأخذ الحلوة و المبرجة والبرتقال والبيض المغلى في الماء فيوم الربيع ليس بالضرورة أن يكون بعد نهاية فبراير مباشرة فهناك من يستقبل شاو الربيع في الجمعة الثانية وهناك من يخرج كل جمعة في شهر مارس حسب الإمكانيات المالية . كما أن الفاكهة المشهورة في هذا اليوم هي البرتقال فكل العائلات تشتريها بسبب وفرتها . في الأسواق والمحلات . ولقد بحثنا عن سر اختيار الشينة بدل الموز والتفاح والتمر فوجدنا إجابتين فعمي محند في العقد السادس من العمر قال بأن في الماضي ليس هناك الموز والتفاح ماعدا وجود الشينة وهي منتوج جزائري موجود في وفرة في الماضي والحاضر وبالتالي نعمل على شراء البرتقال. هذا من جهة وكذلك عمي دراجي له رأي آخر حيث قال أن البرتقال يحتوي على فيتامينات النشاط والحيوية وهو فيتامين " ج " والذي يجعل الفرد الذي يستقبل الربيع في حيوية و نشاط دائم طيلة العام .

الحقول ،الغابات ، والريف عامر




نظرا لقسوة الشتاء والبرودة الشديدة فإن نهاية شهر فيفري يعني نهاية فصل البرد تستعد العائلات البرايجية في يوم الجمعة للخروج إلى التجول خارج المنازل بشرط أن يكون الجو مشمس وربيعي .فإن هذا اليوم تكون الغابات والحقول مملوءة وزاهية بسبب العدد الهائل للرجال والنساء والأطفال خاصة فئة الأطفال الذين يكونون فارحين بشاو الربيع فهم يستمتعون بأكل الحلويات ولمبرجة والبرتقال والبيض خارج المنزل فالشهية تكون لذيذة جدا ومميزة لأنهم كانوا يأكلون في البيت وفي هذا اليوم يأكلون خارج البيت ويتربعون على الأرض .فغابة بومرقد مثلا بالبرج لا تجد مكانا توضع فيه رجلك لأن عدد العائلات لا يمكن عده فكل الغابة مكتظة عن أخرها .وكذا في الياشير في مكان يسمى " فم الغار " وكذا قرية الزنونة التي تتميز بالغابة الجميلة والحقول .كما هناك في الجهة الشمالية للبرج مجانة والتي تتميز بوجود سد صغير يقصده الكثير من العائلات وجعافرة والماين بأذرار سيدي ايذير والقلة التي تلتقي العائلات بـ " أسيف القلة" وفي سيدي إبراهيم والرابطة والتي هي كذلك تخرج الى القرى المجاورة للترحيب بشاو الربيع .

الأمهات تخصصن حق لعروسة والعسكري


إن الأمهات اللواتي يحضرن لمبرجة يقومن بتوزيعها على أولادها الموجودين في المنزل ويحتفظن بالباقي لابنها الذي يؤدي واجبه الوطني في ولاية من ولايات الوطن والذي لم يسعفه الحظ بملاقاة شاو الربيع مع أفراد عائلته .فإن الأب والأم يقومان بأخذ لمبرجة إلى ابنيهما إلى الثكنة العسكرية المتواجد بها .ومن بين هؤلاء الذين قضوا الربيع خارج ولايتهم وجدنا "النذير " الذي أدى واجبه الوطني في ولاية باتنة قال بأنه " كنت معتاد على ملاقاة شاو الربيع في الغابة لكن في ربيع 2004 لم أستقبله لأني كنت في العسكر لكن الوالدين تذكروني وجاءا إلى باتنة وأعطاني حقي لمبرجة .وقد وزعتها آنذاك على زملائي من مختلف ولايات الوطن حيث اندهشوا لهذه الحلوة خاصة زملائي من الغرب الذين لا يعرفون هاته الحلوة ." كما تقوم بعض العائلات بتحضير حق العروسة وهو نفس الحق التي وزعه الأب على أولاده من قبل حيث تقوم العائلة بأخذه في الجمعة القادمة وهي من بين العادات التي بقيت راسخة في بعض بلديات المنصورة والياشير والحمادية .

بين ربيع اليوم والأمس


ولعل بمرور السنوات وتطور الحاصل في يومنا هذا يختلف " شاو الربيع " في القديم وفي الوقت الحاضر ويكمن التباين في تنوع الحلويات فهناك حلويات لا يمكن عدها ولا نعرف حتى تسميتها وكذا الفواكه التفاح الموز حتى العنب والأناناس موجودان و الأطفال والفتيات كانوا يحملن كيس بلاستيكي والآن هناك قفف ملونة تحمل اسم " باربي "و "فُلَة " وكذا هناك من يتباهى بهذا اليوم باللباس التفاخر بالسيارات والغناء الموسيقي وذلك بواسطة مذياع محمول والتي تؤدي الى نشوب شجار في بعض المناطق بين العائلات المحافظة والشباب المتهور الذي يذهب من أجل المضايقة وإثارة المشاكل ليس لاستقبال الربيع كما وقعت مشاكل كبيرة وصلت إلى حد الشجار .أما ربيع الأمس فتكتفي العائلات بالمبرجة والشينة والبيض المغلى ويكون هناك تضامن وحب بين العائلات ويتجلى ذلك في تبادل لمبرجات وتكون هناك البركة والفرحة بين كل العائلات حتى أن يقومن بجلب بعض الخضر من الحقول والمعروفة باسم " البقول " فهذه الظاهرة انعدمت مؤخرا بسبب أن النساء الكبيرات في السن قليلات جدا وبالتالي ليس هناك من يعمل على تعريف الظاهرة كما أن جيل اليوم يبحث عن الموضة ومسايرة التطور التكنولوجي .



هذا والكثير الكثير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
EL HACEN OULD NAH
مؤسـس المـوقـــع
مؤسـس المـوقـــع


مساهماتـي: 294
العــمر: 32
ذكر
مــزاجي: سعيد
العــمل :: informatique
نقاط التميز: 4195
*** الأوســـمة ***:

مُساهمةموضوع: رد: الربيع و المبرجة ....في برج بوعريريج    الخميس 27 أكتوبر - 19:29

جيد جدا

هكذا نريد التعارف والتعرف على كل أرض الوطن الغالية

إن الفارق الجغرافي بين المدن و العواصم و الدول و القارات ينهار أمام التطور التكنولوجي

أرجوا أن لا تبخل علينا ببعض النماطر الجميلة من ولاية برج بوعريريج



شكرا على مساهمتك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
smailove.you
عــضو مشـــاركـ
عــضو مشـــاركـ


مساهماتـي: 90
العــمر: 24
ذكر
مــزاجي: نووووووووووورماال
العــمل :: طالب بالمعهد الوطني للقعدة والتسماش
نقاط التميز: 3080
*** الأوســـمة ***:

مُساهمةموضوع: رد: الربيع و المبرجة ....في برج بوعريريج    الإثنين 14 نوفمبر - 16:10



على المرور واتمنى ان اكون عند حسن ضنكم جميعا واعدك بان ادرج لكم صور من ولايتي برج بوعريريج

في موضوعي التالي ان شاء الله



اخوكم اسماعيل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
EL HACEN OULD NAH
مؤسـس المـوقـــع
مؤسـس المـوقـــع


مساهماتـي: 294
العــمر: 32
ذكر
مــزاجي: سعيد
العــمل :: informatique
نقاط التميز: 4195
*** الأوســـمة ***:

مُساهمةموضوع: رد: الربيع و المبرجة ....في برج بوعريريج    الجمعة 18 نوفمبر - 10:13

شكرا أخي اسماعيل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 

الربيع و المبرجة ....في برج بوعريريج

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: ***** بــــلادي الجــــــزائر *****-